نظمت شبكة “صامدون” للدفاع عن الأسرى الفلسطينيين الدولية ومنظمة الشبيبة الفلسطينية ضمن سلسلة من الأنشطةعن القضية الفلسطينية وقفة تضامنية مع الأسير الفلسطيني المعتقل إداريا في سجون الاحتلال الصهيوني بلال كايد، أمام مستشفى النداء الإنساني في مخيم عين الحلوة مساء يوم الاثنين 25/7/2016.


شارك في الوقفة ممثلون عن اللجان الشعبية وممثلون عن القوى الفلسطينية، منظمة الشبية الفلسطينية، و اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية، و جمعية التضامن “نواة” و لجان المرأة الشعبية الفلسطينية، و أشبال نادي الشهيد ناجي العلي وعدد من أبناء وأطفال المخيم.


رفعت صور للأسير كايد منددة باعتقاله الإداري والذي يضرب عن الطعام في سجون الاحتلال والذي يدخل يومه
ال41 ويخوض معركة الأمعاء الخاوية في سبيل حريته.


تحدث باسم صامدون الدولية الناشط الحقوقي في بلجيكا مصطفى عوض عن ما يتعرض له الأسرى الفلسطينيين في
سجون الاحتلال، وعن حياة الأسير كايد في السجن الذي قبع في الأسر 14 عاما ليعاود اعتقاله إداريا، وعدم إطلاق سراحه وعن تأثيره على الاحتلال من خلال نشاطه داخل السجن، وتضامن الأسرى معه من خلال إضرابهم المفتوح عن الطعام متحدين سلطات الاحتلال من خلال صمودهم في معركة الامعاء الخاوية .