صامدون: الاعتقالات التي تستهدف الطلبة هدفها تمرير ” الضَم” ولن تكسر إرادة...

صامدون: الاعتقالات التي تستهدف الطلبة هدفها تمرير ” الضَم” ولن تكسر إرادة شعبنا.

رام الله المحتلة /  08 / 06 / 2020

أكدت شبكة صامدون في فلسطين المحتلة أن هدف حملة الاعتقالات الواسعة التي تشّنها قوات الاحتلال الصهيوني في الضفة والقدس المحتلتين تستهدف بالدرجة الأساسيّة كوادر الحركة الطلابية الفلسطينية وطلائع الشباب الفلسطيني ، والتي لن تكون آخرها اعتقال الطالبة في جامعة بيرزيت ” ليان كايد ” هدفها إبقاء الحركة الوطنية في موقع الدّفاع والقلق لتمرير مشروع الضم الصهيوني في الضفة المحتلة من خلال إشاعة أجواء التخويف والردع.

واعتبرت ” صامدون ” في تصريح صحفي أن تصعيد الاحتلال من سياسة الاعتقالات واقتحام العديد من المناطق وعلى نطاق واسع طالت ليلة الأمس نحو 30 شابًا وفتى في الضفة والقدس المحتلة  ” سياسة صهيونية فاشلة لن تكسر إرادة شعبنا المناضل ولن تردع الحركة الطلابية .

وجددت ” صامدون ” دعوتها إلى الوحدة الميّدانية والصلابة الوطنيّة في مواجهة إجراءات الاحتلال، مؤكدة على ضرورة المشاركة الشعبية الواسعة في المسيرة الوطنية يوم 1 تموز / يوليو 2020 لرفض مشاريع الاحتلال ومواجهة سياساته الاستعمارية العنصرية.